إعلانات 24 | اعلانات ٢٤ | اعلانات أربعه وعشرين من أفضل مواقع اعلانات مجانية مبوبه - نساعدك بالوصول إلى هدفك ، إشتري و بيع و تاجر ضع إعلانك المجاني فورا

تفاصيل الموضوع

شخصية الطفل وكيفية تطويرها

تطوير شخصية الطفل ومهاراته

ويقول النَّاس إن الأطفال يسببون المتاعب ولكن من الذي يقول ذلك؟ إن الأطفال يمثلون أعظم سعادة يُمكن أن يحصُل عليها الناس فِي هذه الأرض, وهذا قول دوستويفسكي وهذا من أصدق ما قرأت, فالأطفال أحضان صغيرة دافئة وهُم نعمة كبيرة من نعم الله للوالدين, لهذا يجب علينا أن نحمد الله دائماً لما وهبنا من أعظم النِّعم, ويتمثّل حمدنا له بالعناية بهم ورعايتهم في جميع مراحل حياتهم, كما تطوير ذاتهم ودعمنا لهم واهتمامنا بمواهبهم وميولهم، ولتطوير شخصية الطفل وتنمية مهاراته طرق عديدة وكثيرة .

 

طرق تطوير وتنمية مهارات شخصية الطفل

 

التّحدّث مع الأطفال

 من أكثر الطُرق التي تُساعد الطفل على تطوير ذاته والاندماج مع المجتمع هو استمرارية التّحدّث معه أي الحوار وشرح له أشياء مُبسطة بمفاهيم طفولية عن ما يدور حوله خلال اليوم, وعدم تجاهل أسئلته, ومحاولة الإجابة عن جميع استفساراته, كما تعليمه الحديث بأسلوب مهذب لائق وهذا شيء ضروري جزء لا يتجزأ من عملية تربية وتطوير مهاراته .

 

مشاركة الطفل وحثّه على اللعب

 وتُعد هذه أيضاً من الطرق الفعالة جداً في تنمية قدرات الطفل, ويرجع ذلك لكونها ممتعة بالإضافة إلها أنها وسيلة تعليمية, حيثُ يوجد الكثير من الألعاب التي تساعد الطفل وتطور مهاراته, كما وجود ألعاب تُناسب عُمر وفِكر الطفل في جميع مراحله العُمرية, كلعبة البزل Puzzle وهي لُعبة عبارة عن لوحة مرسومة ومقطعة إلى قطع صغيرة مطابقة إلى الرسم المطبوع على اللوحة ويقوم الطفل بوضع كل قطعة بمكانها المناسب لتكوين لوحة متكاملة وهذه اللعبة لها فوائد عدة منها قدرات الطفل البصرية كما تُساعده على التركيز وتطوير المهارات الإدراكية لديه, ولا ننسى هُنا تعليم الطفل على مشاركته اللعب مع الأطفال بحيث ننمى روح المشاركة لديه والعمل كفريق ومساعدة البعض .

 

تشجيع الطفل على القراءة

 القراءة من أكثر الطُرق ابحاراً فِي علوم المعرفة, ومن أكثر طُرق الحصول على المعرفة بكميات هائلة وسهولة ويُسر, تُساعد القراءة على تنمية الفكر لدى الطفل وتعمل على تثقيفهم وتطوير قدراتهم الإبداعية والابتكارية باستمرار, ومعرفة ما يدور حول العالم والبيئة المحيطة به, كما تُساعدهم على فهم موادهم الدراسية والتّفوق في مراحلهم العمرية والمدرسية. وهُنا يُشترط مراعاة القصص والكتب المناسبة لعمر الطفل, والتي تحتوي على سلوكيات ايجابية تُساعدك في تربية طفلك .

 

ممارسة الرياضة مهمه جدا للأطفال

 المقولة الأكثر شُهرة في تعليمنا للأطفال هِي “العقل السليم في الجسم السليم” فَالرياضة تعمل على تقوية الجسم وتنشيط الدورة الدموية, لذا يجب علينا أن نُعلم الطفل على ممارسة رياضة واحدة على الأقل يومياً , وطالما أننا حافظنا على الجسم سليماً هكذا نضمن وجود عقل سليم وفِكر سليم وابداع كما الابتكار, وهُنا نُساعد الطفل على تعوده لممارسة العادات الصحية والمحافظة عليها حتى الكِبر, كما أن لها دوراً كبيراً في تهذيب الطفل وتنمية أخلاقه وممارسة الصبر في شتّى أوقاته.

 

تمرين ذاكرة الطفل

 وهُنا يمكن للقراءة مساعدتك, من خلال مراجعة القصة أو الكتاب الذي قرأه, أي أنه بعد كل قصة أو كتاب قرأه الطفل نطلب من الطفل إعادة سردها لنا , والحديث عن الأشياء التي قرأها, وهكذا نقوم بممارسة ذاكرته على الحفظ وننمي قدراته العقلية والبصرية .

 

اعطي طفلك فرصته في حل مشاكله

 جميعنا نتمنى تسهيل حياة أطفالنا, وجعلهم يستمتعون بمرحلتهم تلك, لكن من الأفضل أن نجعل لهم مساحة وفرصة لحل مشاكلهم بأنفسهم, وذلك حتى يبقى الطفل متبعاً نظاماً سليماً في تربيته وحل مشكلاته المستقبلية دون الاتكال على غيره , هكذا نُنمي حِس المسؤولية لديه, ومثال على مشكلاته الصغيرة عند سقوط لعبته من يده, نترك له المجال لاستعادتها بنفسه .

 

أخذ كفايته من النوم

 بعد العديد من الدراسات حول هذا الموضوع, ثبت أن للنوم علاقة كبيرة في تنمية قدرات الطفل العقلية والإدراكية, كما أن هُناك علاقة بين الدرجات ومتوسط النوم لد الطفل, كما أن النوم بكميته المناسبة له الدور الكبير في تنمية مهارة التركيز لدى الطفل .

 

تعليم طفلك اللغات ومساعدته على الحفظ

وللغات عامل كبير في تحسين النطق لدى الطفل كما توفر كمية مفردات هائلة لديه, وتعمل على تنمية قدراته الإدراكية, وتُساعده على ممارسة الحفظ وتنمية ذكاءه , كما لا ننسى اللغة الأم للطفل, يجب علينا الاهتمام بها كَلغة أولى ثم الاهتمام باللغات الثانية. كما يُمكن توظيف اللغة بإعطاء الطفل أكبر كم من مفردات لغته من أسماء حيوانات ومعرفة الألوان , والتمييز بين وسائل المواصلات, وغير ذلك من مُفردات مُحيطة به كثيرة ومتعددة .

 

تحفيز الطفل وتعزيز نفسيته وتقديره

 تعزيز نفس الطفل وتقديره واحترامه أمام أقرانه وأمثاله من الأطفال له دور كبير في تنمية شخصية الطفل وتعزيز ثقته بنفسه , وبناء شخصية مُستقلة بنفسه , شخصية اجتماعية , وفي المستقبل يبقى له الحظ الأكبر في الريادة وعلو مكانته الاجتماعية , ونيل محبة الآخرين. كما تحميه من التوحد وأمراض مشابه لهذا المرض وتقلل نسبة اصابته بالاكتئاب .

 

دعم موهبة طفلك

 لدى الأغلب من الأطفال مواهب عديدة ومنها من تستمر معه حتى الكبر ويعمل على تطويرها , ومنهم من لا تبقى لديه في المستقبل, ويرجع السبب الأكبر عدم اهتمام والديه بها ودعمه لتطويرها, لذا يجب الاهتمام جداً بمواهب الطفل ومساعدته على صقلها وتطويرها فالمواهب لها دور عظيم فِي تطوير الابداع لدى الطفل, والابتكار كذلك كما أنها تساعده على ممارسة التفكير وتنمية قدراته العقلية كما توظف طاقته بشكل ايجابي وتُشغل وقته بأشياء تعود بالنفع إليه وتُفيد مجتمعه مستقبلاً .

 

 

توعية الطفل بخصوصية جسده

 يجب على الوالدين توعية الطفل بضرورة حماية جسده, ومعرفة حدود خصوصية جسده ووضع مسافة أمان بينه بين الآخر لا يجب تعديها مع القريب والبعيد أيضاً على حدٍ سواء, وهذا ينمي فِكره , ويُساعده كثيراً في حماية نفسه, والابتعاد عن التصرفات المسيئة وأصحاب تلك التصرفات .

 

تعليم الطفل الرسم

وهُنا يُستخدم الرسم كأداة قياس لذكاء الطفل مِن قِبل عُلماء النفس, حيث أن الرسم بالنسبة لدراساتهم تعمل على تنمية قدرات الطفل التحليلية والتدقيقية , كما تُساعد في قياس مدى دقة الطفل في ملاحظته للأشياء حوله وعلاقته بالبيئة المحيطة به, كما أن الرسم يعمل على كشف ما يدور بداخل الطفل, وما يحصل معه خلال اليوم, كما أنه يُعتبر تفريغ طاقات سلبية لدى الطفل فَتساعده على الاسترخاء والهدوء

 

أخذ الطفل في رحلات ترفيهية

 يجب على الطفل رؤية الأشياء من حوله على الواقع, والتعامل معها إن أمكن, فهذا يُساعده على حفظها وفهمها أكثر من المشاهدة من بُعد, وللرحلات الترفيهية دور كبير فِي تلبية هذا الغرض, حيث أنها تعمل على تفريغ طاقات سلبية لدى الطفل, وزرع شعور السعادة بدلا من تلك الطاقات السلبية. كما أنها تُقربه من والديه, وتُقوّي العلاقة بينهم .

 

الإجابة عن أسئلت الأطفال أمر مهم جدا 

يتوفر لدى الطفل الكثير من الأسئلة والاستفسارات التي يحتاج من يُجيب عليها, لذا يجب أن تخصص الوقت الكافي للإجابة على أسئلة الطفل والشرح المُبسط له عن استفساراته, وهذه الطريقة تعمل على تنمية شخصية الطفل, ومساعدته بالاعتزاز بنفسه على أنه فرد من أفراد الأسرة كما المجتمع ويجب الاهتمام به كأي فرد وعد تهميشه وتقليل قيمته , كما أنها تساعد على زيادة معلوماته وتنمية مهارات التفكير لديه, كما تساعده في احترام قواعد الحوار ، واتباع أسلوب لائق في التعامل مع الكبير والصغير, كما تساعده على الاندماج مع المجتمع والأسرة الخاصة به .

 

الاهتمام جيداً بتغذية طفلك

للتغذية دور كبير أيضاً في تنمية جميع مهارات الطفل من مهارات حركية , ادراكية , عقلية , سلوكية, حيث يوجد أنواع معينة من الأغذية المفيدة التي تحتوي على عناصر وفيتامينات تُفيد الطفل وتُنمي قدراته .

 

قواعد للتعامل مع الطفل أو الأطفال بشكل عام 

  • التّحدث مع الطّفل ببطء حيث يستوعب ويفهم ما نُريد منه.
  • اللجوء لتعابير الوجه بالإضافة إلى الكلام لإيصال المعنى بشكل أكثر وضوح.
  • التّحدث مع الطفل بمواجهته وجهاً لوجه أي الحديث معه أثناء الجلوس لمستواه والنظر ب عينيه.
  • تحديد الوقت لمشاهدته التلفاز وعدم تركه وقتاً طويل.
  • تصحيح لفظ الكلمة التي يتم لفظها من قِبل الطفل بشكل خاطئ
  • كُن القُدوة الحسنة لطفلك, عادةً الطفل يُراقب المحيطين بهم ويفعل مثلهم, لذا كُن قدوة حسنة يُراقبها ويُقلدها طفلك, وافعل أمامه ما تُحِب أن يفعل هو, فالطفل نتاجك ونتاج المُحيطين به.
  • لا تُجبر طفلك على ممارسة نشاط معين في حالة كان لا يُريد ذلك, فبهذه الحالة لَنْ يُنتج بها ولن يُبدع وفي كثير من الحالات لن يقوم بالفعل بتلبية طلبك وسوف يلجأ للعناد والعصبية وسوف تظهر عليه صفات ومظاهر التوتر والانفعال.
  • مراقبة الطفل باستمرار أثناء لعبه لمفرده أو حتى في حالة اللعب مع أقرانه, ومتابعة سلوكياته, وتصحيح الخطأ وعدم تفاقُمه.
  • عدم التكاسل عن مدحه حين يتصرف صح, أو يبذل مجهوداً كبيراً.
اترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أعلى