إعلانات 24 | اعلانات ٢٤ | اعلانات أربعه وعشرين من أفضل مواقع اعلانات مجانية مبوبه - نساعدك بالوصول إلى هدفك ، إشتري و بيع و تاجر ضع إعلانك المجاني فورا

تفاصيل الموضوع

كيفية تسعير الأرضي قبل الشراء؟

كيفية تسعير الأرضي قبل الشراء؟

كيف يتم تسعير و تحديد سعر الأرض أو الأراضي قبل الشراء؟

الاستثمار في بيع وشراء الأراضي يعتبر من أفضل الاستثمارات الموجود اليوم وقد احتل الاستثمار في بيع وشراء الأراضي والعقارات مركزًا مرموقًا بين طُرق الاستثمار الكبيرة اليوم، حتى أن البعض يعتبر الاستثمار في الأراضي أو العقارات عامة هي أكثر الاستثمارات أمانًا .

يمكنك مشاهدة شرح موضوع كيفية تسعير الأرضي قبل الشراء؟ من خلال الفيديوا التالي :

 

ما هو الاستثمار الأفضل والأكثر أمانًا؟

المستمثرون يبحثون دائمًا عن استثمار يدر لهم ربحًا كبيرًا وفي نفس الوقت يكون هذا الاستثمار آمنًا يعني قليل المخاطر، بمعنى أن هذا الاستمثار يكون مربحً وآمنً في نفس الوقت، وهذه معادلة في الحقيقة صعبة بعض الشئ؛ لأن السببين متناقضين فالاستثمار في الأصل يقوم على المخاطرة، وكما هو معروف في السوق أن أكثر الاستثمارات مخاطرة هي الأكثر ربحية، والاستثمار الذي تقل فيه المخاطرة يكون ربحه قليل، فهناك علاقة طردية بين المخاطرة والربح، كلما زادات المخاطرة زاد الربح، وكلما قلّت المخاطرة قلّ الربح؛ لذا بحث خبراء الاستثمار على أفضل طريقة استثمارية تدر ربحًا كبيرً،ا وفي نفس الوقت آمنة واختلفوا على عدة وجهات نظر كما يأتي:

الأولى: الاستمثار في الدولار

يرى بعض خبراء الاستثمار أن الاستثمار في الدولار يعتبر أفضل استثمار وأكثر آمنًا، وفي الوقت نفسه يعتبر أرباحه كبيرة، وهذا الرأي يرجع لكون الدولار هو العملة الأولى في العالم، والتي تتمتع ببعض المميزات.

  • ثابتة:

الدولار يتميز بأنه العملية العالمية وألولى وأنه عملة ثابتة ولا تتغير ولا تتقلب بنسب كبيرة، والصعود والهبوط فيه بنسبة كبيرة يمكن التحكم فيه، كما يتم توقعه بسبب أن كثير من المحللين والمستثمرين يهتمون بحركة الدولار في الأسواق المالية وفي البورصات فيتوقعون حركته بصورة كبيرة تكون صحيحة.

  • الربحية العالية:

سعر الدولار في كثير من دول العالم يتمتع بربحية كبيرة؛ وذلك راجع لكون الدولار أقوى من كثير من العملات المحلية في الدول النامية وفي دول الشرق الأوسط تحديدًا.

لكن في الحقيقة الاستثمار في الدولار ليس هو الاستثمار الأفضل لعدة أسباب:

1 – كون الدولار لا يتمتع بنفس القوى في كثير من البلاد، فهناك بعض العملات المحلية سعرها أكبر من الدولار مثل الدينار الكويتي مثلاً.

2- بعض الدول تمنع من الاتجار في الدولار، وتضع كثير من الدول قيودًا على التجارة في الدولار وخاصة في السوق السوداء، يعني السوق الغير رسمية.

3- في بعض الأحيان الدولار يتعرض لهزات ربما تؤدي إلى ضياع رأس المال.

 

الثاني: الاستثمار في الذهب

الاستثمار في الذهب أيضًا من طرق الاستثمار الكبيرة والمعروفة والتي فيها ربحية كبيرة وفي نفس الوقت فيها آمان كبير فالاستثمار في الذهب بمعنى أن يتم شراء الذهب في الفترة التي ينزل فيها سعر الذهب، ثم يتم بيعه في الفترة التي يرتفع فيها سعر الذهب.

ولكن أيضًا طريقة الاستثمار في الذهب ليست هي الطريقة الأفضل على الإطلاق، نعم هي طريقة فيها آمان كبير وربحية لا بأس بها، إلا أنها في بعض الأحيان سعر الذهب يظل ثابتًا فترة كبيرة فلا يتغير ويكون الربح فيه قليل، أو ربما يحدث هزات في سوق الذهب فتؤدي إلى إنخفاض سعر الذهب في الأسواق، كل هذه عوامل ربما تخبرنا أن الاستثمار في الذهب ليس هو الاستثمار الأفضل على مستوى العالم.

 

ثالثًا: الاستمثار في الأراضي والعقارات

الاستثمار في العقارات والأراضي يعتبر هو أفضل استثمار موجود حاليًا، وأرباحه كبيرة جدًا ونسبة الأمان فيه كبيرة جدًا.

فالأرباح في الاستثمار في الأراضي والعقارات تتحقق بصورة كبيرة من الأرتفاع المستمر في أسعار الأراضي والعقارت تقريبًا كل يوم.

ونسبة الأمان أيضًا في الاستثمار في العقارات والأراضي أيضًا كبيرة، وذلك لأن المعروف بين جميع الناس أن العقارات والأراضي أسعارها دائمًا في إرتفاع ولا تهبط أبدًا، ثم إن العقارات والأرض لا يأكل ولا يشرب فلا يكلف صاحبه أي تكلفة زائدة، بمجرد ما يتركها صاحبه سعرها يزيد.

 

كيف يتم تحديد سعر  الأرض أو الأراضي في السوق؟

سعر الأرض يعتمد على عدد كبير من الأمور هي التي تحدد ما هو السعر العادل للأرض في السوق وهذه الأمور كما ياتي:

 

1 – مساحة الأرض وكيفية تحديد سعر الأرض 

مساحة الأرضي من أهم العوامل التي تحدد سعر الأرضي وليس سعر المتر؛ لأن سعر المتر يختلف في نفس موقع الأرض، فمساحة الأراضي الكبيرة سعر المتر فيه يختلف عن سعر المتر في الأرض الصغيرة.

 

2- موقع الأرض و أهميته في تحديد سعر الأرض و الأراضي 

موقع الأرض هو العامل الأول الذي يتحكم في سعر الأرض؛ لأن موقع الأرض يختلف اختلافًا كبيرًا، فالأرض التي توجد في موقع راقٍ فإن سعر المتر فيه يختلف عن سعر المتر في المنطقة الأقل رقيًا، وهكذا الموقع يحدد وبصورة كبيرة سعر الأرض.

 

3 – الخدمات القريبة من الأرض مهمه جدا في عملية تثمين الأرض وتسعيرها 

الخدمات التي تكون بالقرب من الأرض تتدخل وبشكل كبير في تحديد السعر العادل للأرض، فمثلا الأرض التي تكون قريبة من البنوك أو الفنادق، أو المولات، أو المدارس والجامعات، أو المستشفيات، بلا شك تختلف عن سعر الأرض الذي يكون في منطقة ليس فيها الخدمات المذكورة.

 

4 – الموقف القانوني للأرض مهم جدا في تسعير الأرض 

الأوراق القانونية التي تكون ملحقة بالأرض تحدد وبصورة كبيرة سعر الأرض، فالأرض التي يكون أوراقها القانونية سليمة وليست فيها مشكلة، فإنها تختلف عن الأرض التي ليست لها أوراق قانونية أو ليس لها أوراق قانونية من الأساس.

 

فمثلا ربما في نفس المكان توجد قطعتان من الأراضي إحداهما لها أوراق قانونية سليمة، والأخرى ليس لها أوراق قانونية، أو لها أوراق قانونية ولكن ليست سليمة أو عليه مشكلة فإن السعر وبلا شك سيختلف أخلافًا كبيرًا.

 

مَن الذي يستطيع أن يقيم و يسعر و يثمن سعر الأرض بطريقة سليمة؟

الذي يستطيع أن يقيم سعر الأرض بطريقة سليمة هو الشخص الذي يتمتع بمجموعة من المميزات مثل الخبرات الآتية:

1 – الخبرة و أهميتها في تسعير قطع الأراضي 

الشخص الذي يستطيع أن يقيم سعر الأرض بصورة سليمة هو الشخص الذي لديه خبرة كافية في مجال تقيم الأراضي وتسعيرها؛ لأن الخبرة تساعد وبصورة كبيرة صاحبه في التحديد الصحيح لسعر الأرض.

 

2 – الاهتمام بسوق العقارت

لابد للشخص الذي يقوم بتسعير الأرض أن يكون على دراية كاملة بسوق الأراضي اليوم، ولا يكون منفصل عنه فترة كبيرة؛ لأن الانفصال عن السوق فترة كبيرة يؤدي إلى أن الشخص الذي سيقوم بعملية التسعير سوف يحددها بصورة خاطئة؛ لأنه لن يكون على دراية كاملة بحالة السوق الآن.

 

3 – المعرفة بحالة السوق وحالة الأرض المطلوب بيعها أو شراؤها

لابد للذي يقوم بعملية تسعير الأرض أن يكون على دراية كاملة بحالة السوق الآن، لأن المعرفة بحالة السوق تجعل الذي يقوم بعملية التسعير فيسعرها بصورة صحيحة، وكذا لابد أن يعرف حالة الأرض التي يرد تسعيرها معرفة جيدة فيكون عارف بموقعها وبمساحتها، ويعرف موقفها القانوني، ويعرف مميزاتها وعيوبها، ويعرف كل ما يؤثر في سعرها.

 

الطريقة السليمة لتسعير الأرض أو قطع الأراضي

تتم عملية تسعير الأرض بصورة سليمة يمكن أن نتع أحد الطرق الآتية:

1 – شرح طريقة المقارنه لتسعير الأراضي 

طريقة المقارنة هذه الطريقة يمكن بها أن نحدد السعر الصحيح للأرض عن طريقة مقارنة الأرض المطلوب تحديد سعرها مع أرض أخرى فيها نفس المواصفات، وفي نفس المكان ونفس الموقف القانوني وقد تم بيعها في أقرب وقت، لأن هذا السعر الذي تمت به البيع هو السعر المقبول سوقيًا .

 

تنبيه:

 

وهنا لابد أن ننبه أن الذي يقوم بعملية التسعير لا ينظر إلى الأسعار الأراضي التي لم تبع حتى الآن؛ لأن أسعارها ربما تكون مبالغًا فيها، أو أن يكون صاحبها قد سعرها بطريقة خاطئة لذا لم تبع حتى الآن، ولكن إذا بيعت يتم اعتبارها نموذج صحيح للمقارنة .

 

2 – طريقة المزايدة لتسعير الأرض أو قطع الأراضي :

طريقة المزايدة هذه الطريقة لا تصلح لجميع الأراضي ولكن تصلح لبعض الأراضي التي يكون عليها طلب كبير وفيها إمكانيات كبيرة جدًا تجعل الطلب عليها مرتفع، فمثل هذه الأراضي يتم إتباع طريقة المزايدة في تحديد السعر السليم للأرض .

 

فيتم دعوة الناس المهتمين بشراء هذه الأرض المعروضة ويتم فتح المزاد من قبل صاحبها بسعر قليل عن السوق، ثم يطلب بعد ذلك من الحضور رفع السعر، فإذا وصل السعر إلى سعر مناسب، فهنا صاحب الأرض له أن يقبل، وإن لم يصل السعر إلى الحد المرضي لصاحب الأرض فلها أن يرفض البيع بدعوة عدم الوصول إلى السعر المطلوب .

 

وهذه الطريقة الذي يقوم بها بصورة كبيرة الجهات الحكومية أو البنوك في الأراضي التي تكون موجودة داخل المدن الكبيرة، وتكون أيضًا مميزة بشكل كبير جدًا، وخاصة الأراضي التي يمكن أن تستخدم في مشاريع كبيرة .

 

3- طريقة المستقبل لتثمين وتسعير الأرض و قطع الأراضي 

طريقة المستقبل هي طريقة يتم فيها تحديد سعر الأرض عن طريق النظر إلى ما سيؤل إليه مستقبل هذه الأرض في الوقت القريب، بمعنى أن قطعة أرض على طريق رئيس مستقبله سيكون جيد فيمكن تقيم سعرها بهذه الطريقة، أو أرض أخرى في منطقة ليست جيدة وليست فيه مميزات فمستقبله لن يكون جيد فيسعرها سيكون قليل وهكذا .

 

اترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أعلى