إعلانات 24 | اعلانات ٢٤ | اعلانات أربعه وعشرين من أفضل مواقع اعلانات مجانية مبوبه - نساعدك بالوصول إلى هدفك ، إشتري و بيع و تاجر ضع إعلانك المجاني فورا

تفاصيل الموضوع

الربح من الإنترنت | كيف تستثمر مهاراتك ؟

 

الربح من الإنترنت  استثمر في مهاراتك

في هذه المقالة سوف نوضح لك أكثر من طريقة يمكنك بها أن تستثمر مهاراتك وخبراتك التي تحصلت عليها طوال السنين المنقضية، لتبدأ في تحقيق دخل سلبي طوال السنين القادمة حتى لو توقفت فعليا عن العمل. إنه استثمار حقيقي، ليس من الناحية المالية فقط، ولكنه أيضا يضع بصمتك في طريق تطور الأعمال ومساعدة الآخرين في اجتياز مشوارهم أيضا .

 


 

البحث عن عملاء وبيع خدماتك

اعثر على عملاء مستقلين وقم ببيع خدماتك عبر مواقع الخدمات الإلكترونية على الإنترنت ، إذا كانت لديك مهارة أو خدمة يمكن أن تقدمها ؛ مثل الكتابة، أو التصميم، أو تطوير الويب، أو التسويق، أو إدارة المشاريع، أو أي شيء آخر – فمن أسهل الطرق لكسب أموال إضافية مستدامة عبر الإنترنت هو بدء العمل الحر.

 


 

وعلى الرغم من أن العمل المستقل قد لا يكون قابلاً للتطوير مثل بعض الأفكار الربحية الأخرى التي تضاعف الأموال حتى وأنت نائم ! إلا أن هناك بعض من رواد الأعمال قد تمكنوا من بناء أعمال حرة مستقلة لهم حققوا من خلالها أرباحا طائلة ، وقد تخلى الكثيرون عن وظائفهم التقليدية بالفعل ليتفرغوا لمثل هذه الأعمال المستقلة .

 


 

هناك الكثير من العمل والعملاء الذين يمكن العثور عليهم ، إذا كنت تعرف أين تبحث للبدء ؛ فقط تحتاج إلى معرفة ما إذا كان هناك طلب كاف على مهارتك لجعلها تستحق الجهد المبذول للخروج للبحث عن عمل .

 


 
ابدأ من خلال البحث عن وظائف على مواقع؛ مثل: Flexjobs ، SolidGigs ، Contena، هناك العشرات من منصات العمل الحر التي تستهدف مهارات وخدمات محددة .

 


 

قم بإنشاء سيرة ذاتية، وضع مهاراتك في قائمة مختصرة وابدأ في البحث عن الشركات والصناعات التي تقوم بالتوظيف وتبحث عن شخص لديه مثل هذه المؤهلات أو المهارات ، فالعمل الحر Freelancing يعد طريقة مثبتة لاستخدام مهاراتك الحالية لكسب المال عبر الإنترنت.

 


 

إليك بعض المعلومات السريعة لمساعدتك على البدء

 

قرر ما هو هدفك

 هل تريد القليل من الدخل الإضافي أم أنك تبحث عن عمل بدوام كامل؟ يستغرق الأمر وقتًا لتأسيس عمل مستقل من المنزل، لذلك من المهم معرفة أهدافك منذ البداية .

 


 

ابحث عن مكان مربح

اسأل نفسك ما هو المكان أو الموقع المناسب الذي تتلاقى فيه مهاراتك وقيمك واهتماماتك؟ اعرف خبراتك وحدد مهاراتك، هل لديك خبرة 10 سنوات ككاتب تقني على سبيل المثال؟ هل لديك شبكة علاقات عامة قوية لا تقدر بثمن يمكنها مساعدة الشركات الناشئة على إطلاق حملة تمويل ناجحة؟ حدد ما يجعل قيمتك فريدة، واعتمد بشكل كبير على عرضها لعملائك المحتملين .

 


 

تحديد العملاء المستهدفين

 اكتب بالضبط ما تريده كعميل ثم ابدأ البحث في تلك الشركات وضع قائمة مهاراتك وما تستطيع أن تقدمه، يمكن أيضا أن تفعل إشعارات بريدك الإلكتروني لمثل هذه المواقع ليصلك ما هو جديد ويرتبط بمؤهلاتك ، تواصل مع عملائك عبر البريد الإلكتروني أو LinkedIn ، صمم عرضك التقديمي لعرض نوع القيمة التي يمكن أن تقدمها في ساحة المنافسه .

 


 

ابدأ التدريب وبيع نصائحك عبر الإنترنت

 

على غرار بيع خدماتك المستقلة، يمكنك أيضًا البدء في بيع معرفتك ونصائحك في مجال تتخصص فيه كمدرب أو مستشار ، إذا كان لديك الوقت الكاف للعمل كخبير، فهناك الكثير من الأشخاص المستعدين لدفع ثمن وقتك.

إن كونك مدربًا أو مستشارًا طريقة رائعة لكسب المال عبر الإنترنت، فبدلاً من منح العميل نواتج مستمرة (كما في حالة عملك كمستقل)، كونك خبيرا سيعرض منتج واحد ألا وهو خبرتك! في حين أن التدريب عبر الإنترنت ليس قابلاً للتطوير، إلا أنه طريقة رائعة لبناء نشاط تجاري عبر الشبكة العنكبوتية.

 


 

والأفضل من ذلك، إذا كان بإمكانك إيجاد طرق لتجميع خبرتك ومهاراتك التدريبية في برنامج واحد سهل التداول؛ فسيكون حينئذ لديك القدرة على توسيع نطاق نماذج اعمالك بشكل كبير.

 


 

أما إذا كنت لا تعرف الأشخاص الذين قد يرغبون في الحصول على خدمات التدريب الخاصة بك، فهناك عدد من الأدوات والمجتمعات عبر الإنترنت التي تجعل من السهل للغاية العثور على مثل هؤلاء العملاء و تقديم الخبرة او التدريس لهم، و في أي مجال أو موضوع أو نيش يمكن أن يخطر على بالك .

 


 

توفر لك المنصات الإلكترونية الاجتماعية؛مثل Clarity.fm و Coach.me شبكة من العملاء المحتملين للتفاعل معهم، بالإضافة إلى حلول دفع متكاملة.

 


 

وعلى الرغم من أنها واحدة من أكثر الأنشطة التجارية محدودية؛ حيث لا يمكنك تحصيل الرسوم إلا في الوقت الذي يمكنك فيه توفير مادتك التعليمية، فإن العديد من المدربين عبر الإنترنت يصنعون المئات أو حتى الآلاف من الدولارات.

 


 

إنها أيضًا واحدة من أسرع الطرق التي يمكنك من خلالها الإعداد والبدء في جني الأرباح. كل ما تحتاجه هو حساب مع أحد منصات مجتمعات التدريب عبر الإنترنت كالتي ذكرناها أعلاه، والخبرة الكافية للبدء في المشاركة.

 


إنشاء دورات عبر الإنترنت 

إذا كنت بالفعل خبيرًا في موضوع – إما من خلال وظيفتك الحالية ، أو عملك المستقل ، أو التدريب – يمكنك تجميع هذه المعرفة في دورة تدريبية عالية القيمة وبيعها لسنوات قادمة ، وعلى الرغم من أن بناء دورة تدريبية عبر الإنترنت وإطلاقها وتسويقها يتطلب قدرًا كبيرًا من الجهد مقدمًا، إلا أن إمكانات الكسب فيها عالية؛ خاصة إذا ما قورنت بالكثير من الطرق الأخرى عبر الإنترنت لكسب المال .

 


 

الدورات والمنتجات الرقمية الأخرى Digital Products مثل الكتب الإلكترونية، هي ما يسمى بالدخل السلبي Passive Income ،  هذا يعني ببساطة أنه بمجرد بذل الوقت والجهد مقدمًا، مع القليل من التطوير المنتظم والتسويق، ستتمكن من الاستمرار في البيع وكسب المال من مثل هذا المحتوى لأشهر وسنوات .

 


 

والسؤال الذي يطرح نفسه هنا، كيف يمكنك وضع الدورة التدريبية الخاصة بك في كورس أو محتوى رقمي وطرحه عبر الإنترنت؟

 

قبل الإجابة عن هذا السؤال علينا أن نعترف ان بيع الدورات التدريبية عبر الإنترنت من أكثر الطرق القابلة للتوسّع لكسب المال إلكترونيا ،لتحقيق هذا الهدف السهل الممتنع، يمكنك إتباع بعض من خطوات واحد من الخبرات الناجحة في هذا المجال:

فقظ اتبع أحدهم عملية من أربع مراحل لاكتشاف مساره والتحقق منه وإطلاقه:

المرحلة 1: استكشاف أفضل موضوع لدورته بناءً على المشاركات الأكثر شيوعًا من مدونته. يضمن هذا أنه يعرف أن المحتوى كان مفيدًا بالفعل لجمهوره.

المرحلة 2: التحقق من أن الناس سيدفعون بالفعل مقابل دراسته عن طريق مسح القراء وتأمين الطلبات المسبقة. (هذا جزء مهم ينساه الكثير من الناس. لا تقضِ وقتًا طويلاً في بناء شيء ما إلا إذا كنت تعلم أن هناك جمهورًا يدفع مقابله).

المرحلة 3: كتابة محتوى الدورة التدريبية وتسجيله وتحريره بسرعة. فقد كان يعلم بالفعل أن هناك طلبات مسبقة على محتواه قد تم تسجيلها، كان من المنطقي إنشاء المحتوى في أسرع وقت ممكن. يمكنه دائمًا العودة والتحديث أو التعديل بناءً على التعليقات من طلابه الأوائل.

المرحلة 4: بث الدورة عبر قائمة بريده الإلكتروني.
فنجاح دورتك التدريبية يأتي في المقام الأول من عرضها أمام الأشخاص المناسبين، وجمهورك، وهو الفئة المستهدفة؛ بغض النظر عن مدى صغره، فعادة يكون ذلك أفضل مكان للبدء.

ورغم كل شيء، فيجب أن يكون لديك فكرة واضحة عن خطة الإطلاق الخاصة بك قبل نشر المحتوى التدريبي.

لكن ، ماذا لو لم يكن لديك مدونة ذات منشورات شعبية؟ أو قائمة بريد إلكتروني للسوق؟
دعنا نلقي نظرة على كيفية إنشاء دورة تدريبية خاصة بك عبر الإنترنت دون خبرة سابقة:

ابدأ بأخذ دورات أخرى تهتم بها:

 لا يتعلق الأمر بالالتحاق بدورة أحد المنافسين وتحليل الفرص، ولكنه يمنحك أيضًا فكرة عن الكيفية التي يمكن أن تبدو بها الدورة التدريبية وما يجب أن تكون عليه.
 و بمجرد أن تفهم كيف تريد أن تبدو دورتك، يأتي الوقت لتحديد ما يجب أن تتضمنه.

هذه الدورات نفسها هي نقطة انطلاق رائعة. يجب أن تتساءل كيف يمكنك أن تجعل دورتك أفضل أو أكثر إثارة للاهتمام؟ هل لديك خبرة لا يملكها الآخرون؟

اختر مكانك وتحقق من الطلب:

 تركيبة الدورة الذهبية هي عندما يمكنك العثور على نيش او مكانة في الطلب تتماشى مع مهاراتك وخبراتك الفريدة.

 وهناك طريقة رائعة للقيام بذلك، ألا وهي استخدام اتجاهات جوجل، مخطط الكلمات الرئيسية جوجل وغيرها من أدوات التدوين، والقيام بالبحث عن الكلمات الرئيسية، و تحليل متوسط حجم البحث الشهري عن الكلمات الرئيسية المتعلقة بمحتوى الدورة التدريبية المقترحة.

يجب أن تتساءل هنا، هل يبحث الأشخاص بنشاط عن معلومات عالية الجودة حول هذا الموضوع

المقترح؟

بناء وبيع البرامج

إذا كنت مبرمجا محترفا أو حتى مهتما، فيمكنك إنشاء نشاط تجاري ناجح للغاية عند قيامك ببناء برنامج او تطبيق متخصص لحل مشكلة معينة، أو حتى لعبة مضيعة للوقت يمكن لعبها على الهاتف الجوال!

إن العديد من التطبيقات الناجحة، خاصة كتلك المتواجدة على منصات المتاجر الإلكترونية قد تم إنشاؤها وتسويقها من قبل الأفراد والشركات الصغيرة. فالأمر ليس بالضرورة دائما أن يكون خلف الكواليس شركات ضخمة أو استديوهات تطوير راسخة!

فابدأ الآن باتخاذ أولى الخطوات في التصميم والبناء لبرنامج احلامك، والذي قد يدر عليك أرباحا أقرب مما تتصور!

 

اترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أعلى